محامي جدة – مكتب محاماة بالسعودية
البحث
Whatsapp
Youtube
Instagram
×

الإبتعاث السعودي في الإمارات

آخر تحديث: 9 أغسطس، 2022

المقال التالي:
المقال السابق:
الابتعاث السعودي في الإمارات

يسعى الكثير من الطلبة ذوي الآمال والأهداف الدراسية العالية للحصول على فرصة الإبتعاث لدولة أخرى. لإتمام الدراسات الجامعية العليا والحصول على شهادات علمية من جامعات معترف بشهاداتها وذات مستوى تعليمي عالي. ومنها فرص الإبتعاث السعودي في الإمارات. لذلك كتبنا لكم هذا المقال الذي يشرح ذلك بالتفصيل فأهلاً بكم..

الإبتعاث السعودي في الإمارات

يلجأ الكثير من الطلاب في السعودية إلى الدراسة بجد ومحاولة التقدم لأي منحة دراسية أو بعثة يؤهله النجاح بها للذهاب خارج السعودية. والدراسة في جامعة أخرى لزيادة التحصيل العلمي من جهة والحصول على تغيير حياتي ومعرفي والاطلاع على ثقافات أخرى.

وتقوم المملكة العربية السعودية من خلال المنظمات التعليمية الموجودة بها والمتخصصة بهذه القضايا بإجراء ما يمكن لإبتعاث مجموعة من الطلبة سنوياً إلى جامعات عربية وعالمية مهمة وذات مرتبة علمية عالية. بالتالي تقوم بإبتعاث الطلبة السعوديين إلى جامعات مختلفة منها هارفارد وأكسفورد و ييل وجامعات أخرى أجنبية وعربية أيضا.

أما بالنسبة إلى الإبتعاث السعودي في الإمارات فهو أيضاً ضمن المشروع التعليمي للمملكة العربية السعودية وضمن خطتها نظراً لكون الإمارات دولة خليجية وعربية وشقيقة بالدرجة الأولى. وكونها صرحاً حضارياً وعلمياً وثقافياً في الوقت الحالي ويقصدها نخبة رجال الأعمال والمهندسين والمعلمين والأطباء والمهنيين من مختلف جنسيات العالم للعمل بها والدراسة بها أيضاً.

ويعد الإبتعاث السعودي في الإمارات هدفاً كبيراً بالنسبة للكثير من الطلبة السعوديين. ويحاولون الحصول على المعدلات العالية وتحقيق جميع الشروط التي تؤهلهم للفوز ببعثة دراسية إلى الإمارات العربية المتحدة للعيش والدراسة بها.

ولذلك فإنه بالنسبة للطلبة الذين يطمحون للحصول على منحة الإبتعاث السعودي في الإمارات العربية المتحدة أو الذين حصلوا عليها بالفعل فإن هناك الكثير من الأسئلة التي تراودهم حول الدراسة في الخارج. وهناك من الأسئلة ما هو متعلق بالإجراءات التي ينبغي إتباعها لتحقيق ذلك أو أسئلة متعلقة باختصاص دراسي معين أو الاستفسار عن جامعة بعينها أو حتى بظروف الحياة والمعيشة في هذا البلد وبالتأكيد فإن الغاية من هذه الأسئلة هو الحصول على إجابات توضح لهم ايجابيات الدراسة في الخارج وكيف يمكنهم تجاوز أي مشكلة قد تواجههم أو تبدو صعبة بالنسبة لهم كونهم ينتقلون للعيش في بيئة مختلفة جداً وبعيداًً عن أهلهم.

لماذا يلجأ البعض للدراسة في الإمارات؟

كما ذكرنا يسعى الكثير من الطلبة السعوديين للحصول على فرصة الإبتعاث السعودي في الإمارات للعديد من الأسباب والتي تختلف من طالب لآخر بحسب رؤيته ومقصده من الدراسة ومنها:

  • يسعى الطلبة السعوديين للحصول على فرصة الإبتعاث السعودي في الإمارات رغبة بالحصول على شهادة جامعية في اختصاص معين. أو إتمام الدراسات العليا في اختصاصهم الفعلي كالحصول على درجة الماجستير أو الدكتوراه من جامعة لها أهمية وثقل علمي.
  • يدرك الكثير من الطلبة السعوديين أهمية الإمارات العربية المتحدة في الوقت الحالي ويقدرون حجم التطور العملي والعلمي والحضاري الذي تشهده اليوم. ولذلك فإن الحصول على شهادة جامعية فيها سيؤهلهم بشكل كبير لاكتساب خبرة تسمح لهم بالحصول على فرصة عمل متميزة تحقق طموحاتهم.
  • كما يسعى البعض للحصول على منحة الإبتعاث السعودي في الإمارات نظراً لجودة التعليم واستخدامهم أساليب وتقنيات حديثة وكونها تستقطب الأساتذة الجامعيين ذوي المستوى العالي للتدريس في جامعات الإمارات العربية المتحدة كما تستقطب الأطباء والمهندسين للعمل في شركاتها المختلفة.
  • يهدف بعض الطلبة للدراسة في الإمارات العربية المتحدة كونها خليط اجتماعي متنوع جداً. يحتوي الكثير من الجنسيات والعروق والأديان وهذا ما يجعلها فرصة رائعة للتعرف على هذه الأنواع المختلفة من الأشخاص. والتواصل مع المجتمعات المختلفة والتعامل معها والاطلاع على تقاليدها وأفكارها مما يزيد المعارف والخبرات الشخصية.
  • يرغب بعض الطلبة بالاستقرار في الإمارات العربية المتحدة بعد الحصول على الشهادة الجامعية وانتهاء فترة الإبتعاث السعودي في الإمارات. وتكون البعثة حينها بمثابة فترة معرفة وتأقلم مع مختلف الظروف المعيشية في الإمارات بما يسمح لهم بالانطلاق بعد انتهائها بشكل قوي نابع عن معرفة.

قد يهمك:

الجامعات الموصى بها في الإمارات للسعوديين

تحتوي الإمارات العربية المتحدة على مجموعة من الجامعات الموجودة في إماراتها المختلفة. كـ أبو ظبي ودبي وغيرها وهذا ما يجعل الطلبة مترددين حول الجامعة المناسبة التي ينبغي عليهم اختيارها. لذلك فإنه من الضروري اتخاذ الجامعة المناسبة في الإمارة المناسبة والتأكد من احتوائها على الاختصاص الدراسي الذي يريدونه وفيما يلي أهم الجامعات الإماراتية التي ينصح بها للطلاب السعوديين في مشروع الإبتعاث السعودي في الإمارات:

  • جامعة دبي: هي إحدى الجامعات المعتمدة في الإمارات العربية المتحدة. تم تأسيسها عام 1997 كما أنها جامعة مرخصة من قبل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي. وتعتبر من الناحية العلمية أول جامعة في دبي تحصل على الاعتماد الدولي للتعليم AACSB وذلك في عام 2009. وبالإضافة إلى ذلك فإنها أول جامعة في الإمارات العربية المتحدة تحصل على اعتماد ABET-CAC العلمي الخاص بنظام الحوسبة. كذلك نظام المعلومات BSS وتعد من أبرز أهداف الطلبة في الإبتعاث السعودي في الإمارات. اقرأ أكثر عن جامعة دبي من هنا.
  • الجامعة الأمريكية في الشارقة: تم تأسيسها في إمارة الشارقة برعاية الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي وهو عضو المجلس الأعلى في الإمارات العربية المتحدة وحاكم الشارقة عام 1997. وتعد من المؤسسات التعليمية الجامعية غير الربحية. وهي جامعة مختلطة حيث يدرس الطلبة من كلا الجنسين في صفوف دراسية واحدة ضمن الحرم الجامعي. وهي جامعة حائزة عل  اعتماد ABET للتعليم في مختلف الاختصاصات الهندسية الكهربائية والكيميائية والمدنية والميكانيكية والمعلوماتية. وتعد هدفاً للطلبة في برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات للطلبة المهتمين بهذه الاختصاصات.
    اقرأ أكثر عن الجامعة الأمريكية في الشارقة من هنا.
  • الجامعة البريطانية في دبي: تم تأسيسها بالمشاركة من قبل مجموعة من المؤسسات في الإمارات العربية المتحدة. وهي الهيئة العامة للاستثمار ومؤسسة آل مكتوم بنك دبي الوطني وذلك سنة 2004 واعتمادها كجامعة غير ربحية. وتشتهر الجامعة البريطانية في دبي وتكتسب أهمية علمية بالغة كونها عقدت شراكة مع جامعات أمريكية غاية في الأهمية والمستوى العلمي كجامعة مانشتر وجامعة إدنبرة وجامعة غلاسكو. و بذلك تكون الجامعة البريطانية في دبي عضواً في مجموعة روسيل غروب الجامعي. جدير بالذكر أن الجامعة تضم ثلاث اختصاصات دراسية فقط  وهي كلية الهندسة وتكنولوجيا المعلومات وكلية الأعمال والإدارة وكلية التربية. ورغم ذلك فهي جامعة شهيرة ولها مكانها المتميز والمتفرد داخل المجتمع الأكاديمي في الإمارات العربية المتحدة. وتحصل دائماً على مناصب في الترتيب الجامعي الإماراتي ويرغب بها الطلبة في برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات.
    اقرأ أكثر عن الجامعة البريطانية في دبي من هنا.
  • جامعة بوليتيكنيك أبو ظبي: تعد من أوائل الجامعات الخاصة التي تأسست في الإمارات وتقع في إمارة أبو ظبي عاصمة الإمارات العربية المتحدة بشكل أساسي. بالإضافة إلى فرعين آخرين في إمارة دبي والعين. كما تعتبر من أهم الجامعات في الإمارات التي تعنى بتدريس التكنولوجيا التطبيقية ويقصدها الطلبة لدراسة برنامج الدبلوم العالي في تكنولوجيا الطاقة النووية وغيرها. إقرأ عنها أكثر من هنا.
  • الجامعة القاسمية: هي جامعة وطنية في الإمارات العربية المتحدة تم تأسيسها عام 2013 في مدينة الشارقة وفقاً لمرسوم أميري من قبل الأمير سلطان بن محمد القاسمي حاكم إمارة الشارقة. وتحتوي الجامعة القاسمية على العديد من الكليات الجامعية ومنها الدراسات الإسلامية وكلية الشريعة وكلية القرآن الكريم وكلية الاتصالات وكلية الاقتصاد وكلية الآداب والعلوم الإنسانية. والموجودة أيضاً في برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات.
    إقرأ أكثر عن الجامعة القاسمية من هنا.

وهناك مجموعة أخرى من الجامعات التي يفضلها الطلبة في برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات وهي:

  • جامعة زايد للبنين والبنات.
  • أكاديمية شرطة دبي.
  • جامعة عجمان للعلوم والتكنولوجيا.
  • جامعة محمد بن زايد للعلوم الإنسانية.
  • معهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية.
  • جامعة حمدان بن محمد الذكية.
  • جامعة خليفة.
  • كلية فاطمة للعلوم الصحية.
  • جامعة الإمارات في العين.
  • جامعة الإمارات للطيران.
  • كلية دبي الطبية للبنات.
  • جامعة الخليج الطبية.
  • جامعة الشارقة.

شروط الإبتعاث للإمارات:

يحتاج الطلبة السعوديون الراغبين بالتقدم إلى برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات إلى الحصول على مجموعة من الأوراق والشهادات الضرورية للقبول وهي كالتالي:

  • صورة عن الشهادة الثانوية العامة في المملكة العربية السعودية. مع ضرورة تصديقها من الملحقية السعودية في دبي أو سفارة الإمارات العربية المتحدة الموجودة في الرياض.
  • صور شخصية للطالب المتقدم إلى برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات.
  • صورة عن شهادة الميلاد الخاصة بالطالب للتأكيد من تحقيقه لشرط العمر.
  • صورة عن جواز سفر الطالب المتقدم إلى برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات. وينبغي التأكد من أن جواز السفر ساري المفعول واللجوء إلى تبديله في حال انتهاء مدة صلاحيته.
  • صورة مصدقة عن شهادة التوفل أو شهادة الأيلتس للغة الانكليزية. على أن يكون حائزاً على 500 درجة في شهادة التوفل على الأقل أو 5 درجات على الأقل في شهادة الأيلتس.
  • في حال كان الطالب المتقدم إلى برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات مقيماً في الإمارات العربية المتحدة ينبغي تقديم صورة عن الإقامة.
  • دفع الرسوم المالية الخاصة بطلب الالتحاق ببرنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات والتي لا تتجاوز 200 درهم.

ينبغي أن يكون الطالب السعودي المتقدم للدراسة في جامعات الإمارات حائزاً على الشهادة الثانوية العامة في المملكة العربية السعودية. بغض النظر عن إذا ما كان قد أتمها في الفرع العلمي أو الأدبي بمعدل عام لا يقل عن ما يلي:

  1. 90% على الأقل للمتقدمين إلى كليات الاقتصاد في الإمارات العربية المتحدة.
  2. 85% على الأقل للمتقدمين إلى الكليات النظرية في الإمارات العربية المتحدة كاختصاصات العلوم الإنسانية وكلية التغذية وكلية التربية وكلية الزراعة وكلية القانون.
  3. 95% على الأقل للمتقدمين إلى الكليات الهندسية وكليات تقنيات الاتصال والمعلومات في الإمارات العربية المتحدة.
  4. بالإضافة إلى كونه حائزاً على درجات لا تقل في معدلها العام عن 85% في مواد الفيزياء والكيمياء والرياضيات في صف الثاني عشر في التعليم الثانوي في المملكة العربية السعودية.

أقرأ:

مكافأة المبتعث السعودي في الإمارات:

بالتأكيد فإن برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات أو في أي بلد آخر تقوم به الجهات التعليمية المسؤولة في المملكة العربية السعودية ينص على اتخاذ إجراءات مسؤولة تجاه هؤلاء الطلاب. بما فيها من حفظ لحقوقهم ومنحهم المكافآت المالية لمساعدتهم على إتمام تعليمهم حتى لا يحتاجوا للعمل لتوفير متطلبات حياتهم المعيشية والدراسية.

وتقوم المملكة العربية السعودية بمنح طلابها الذين تقوم بإبتعاثهم إلى الدول الأخرى للدراسة برواتب شهرية مدروسة تختلف من بلد إلى آخر وفقاً لظروف الحياة المعيشية في البلد الذي تم إرسالهم إليه. ومنها بريطانيا وألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية وتركيا وأستراليا ومصر والإمارات العربية المتحدة.

أما فيما يخص قيمة الرواتب التي يتم منحها للطلبة السعوديين الذين تم قبولهم في برنامج الإبتعاث السعودي في الإمارات فهي تقدر ب 1000 ريال سعودي للطلبة ذوي الاختصاصات العلمية أما للطلبة ذوي الاختصاصات الأدبية فالمكافأة هي و850 ريال سعودي.

اقرأ أيضاً:

شروط القبول في جامعة الإمارات للوافدين:

مما لا شك فيه هو حرص الإمارات العربية المتحدة على منح مقاعد دراسية في جامعاتها المتنوعة للطلبة غير المواطنين من المقيمين فيها. وذلك بالاستناد إلى مؤهلاتهم التعليمية وذلك وفق سياسة قبول معينة ومحددة يتم إصدارها من قبل الجامعات الإماراتية بشكل سنوي تحدد الشروط والمعايير الخاصة بالقبول لكل فئة من الفئات.

ولذلك ينبغي على الطلبة المتقدمين للدراسة في جامعات الإمارات العربية المتحدة والذين ينتمون لدول مجلس التعاون الخليجي أو أي دولة أخرى. التقديم في سفارة بلادهم الموجودة في الإمارات وفي حال قامت سفارة بلاده بترشيحه لذلك يقوم بعدها بمراجعة إدارة القبول في الجامعة التي قام بالتقدم لها مع الأوراق والمستندات المطلوبة.

أما عن شروط القبول فهي كالتالي:

  • ينبغي أن تكون الشهادة الثانوية العامة التي يتم التقدم بها حديثة الصدور.
  • ينبغي أن يكون الطالب حائزاً على معدل 80%  على الأقل في شهادة الثانوية العامة المقدمة.
  • لا يمكن التقدم لكليات الطب والعلوم الصحية أو كلية الأغذية والزراعة. فهي مقتصرة على الطلاب المواطنين في الإمارات العربية المتحدة فقط.
  • يجب أن يكون حاصلاً على 1250 درجة على الأقل من اختبار الإمارات القياسي للغة الإنكليزية EMSAT. أو 525 درجة على الأقل من اختبار التوفل. أو 70 درجة على الأقل من اختبار IBT أو 5.5 درجة على الأقل في اختبار الأيلتس. ويجب أن تكون معتمدة من المجلس البريطاني في حال تم صدورها من خارج الإمارات العربية المتحدة.
  • يجب معادلة الشهادة الثانوية من وزارة التربية والتعليم في حال صدورها من مدارس خاصة في الإمارات لا تقوم بإتباع المنهاج الحكومي. كذلك الأمر بالنسبة للشهادات الصادرة من خارج الإمارات العربية المتحدة.
  • يجب على الطلبة المتقدمين وفق المنهاج البريطاني أن يكون لديهم مادتين في المستوى المتقدم. و خمس مواد في المستوى العادي بحيث لا تقل درجاتهم في أي من المواد السبعة عن مستوى جيد.
  • يتم القبول في الجامعات الإماراتية للطلبة من الجنسيات المختلفة بحسب عدد المقاعد التي تم تخصيصها لكل دولة في سياسة القبول الجامعية.

اطلع أيضا:

برنامج الإبتعاث في المجال الدبلوماسي:

يتضمن برنامج الإبتعاث الذي تقوم به المملكة العربية السعودية. ذلك بالنسبة للطلبة الذين يدرسون هذا الاختصاص بالإضافة إلى إبتعاث السفراء السعوديين والقنصليين الذين يعملون في سفارات المملكة العربية السعودية في دول العالم المختلفة العربية منها والأجنبية.

كما تقوم على الاهتمام بجميع شؤونهم من حيث ضمان سلامتهم في البلاد التي تم إبتعاثهم إليها. والحفاظ على كافة حقوقهم ومنحهم رواتب تلبي جميع احتياجاتهم. بالإضافة إلى إبتعاثهم مع عائلاتهم في حال كانوا متزوجين وبعثوا للإقامة في بلد آخر.

ولا يمكن إغفال أن المملكة العربية السعودية أصبحت حريصة اليوم على تفعيل دور المرأة في المجال الدبلوماسي بشكل عام. وإبتعاثها للعمل في المجال الدبلوماسي أيضا وتمثيل المملكة العربية السعودية بشكل خاص وتم منحها العديد من الفرص في هذا المجال لإثبات نفسها. وذلك ضمن خطة ورؤية المملكة لعام 2030.

المصادر:

موسوعة ويكيبيديا

صحيفة الخليج.

محامي في دبي.

4.5/5 - 276

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.