متجر الصفوة اطلب خدمات قانونية
اطلب استشارة قانونية
و التواصل مع محامي
رفع الدعوى قبل أوانها

رفع الدعوى قبل أوانها

إنّ أحد أسباب رد الدعوى أمام محاكم المملكة العربية السعودية هو رفع الدعوى قبل أوانها. ويكون هذا إما بسبب نقص بيانات الدعوى أو ملفاتها، أو الأدلة والإثباتات التي يجب على المدعي تقديمها لإثبات أحقيّة طلبه.

تابعوا معنا مقالنا هذا من مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية لتتعرفوا على حالات رفض الدعوى وردها، والاعتراض على ردّها والكثير من التفاصيل الأخرى. التي من المهم جداً معرفتها لضمان نجاح دعواك وكسبها.

لأي استفسار حول رفع الدعوى. اتصل مع محامي شاطر من مكتب الصفوة عبر الرقم 0591813333، أو انقر هنا.

رفع الدعوى قبل أوانها.

يعتبر سلوك طريق القضاء هو الطريق القانونيّة المثلى لضمان تحصيل حقوقك، لكن عليك الانتباه على طريقة وأساليب رفع الدعوى بشكل صحيح. لأنّ اقتراف أيّ خطأ في تقديم دعواك أمام المحاكم، سيؤدي بك إلى طريق مسدودة وهي عدم النظر في دعواك وردّها أمام القضاء.

بالتالي فإنّ تعريف رد الدعوى يعني إلغائها لعدم استكمال الشروط والأسانيد اللازمة في صحيفة الدعوى. ويعتبر رد الدعوى وسيلة قانونية يستخدمها القاضي في حال رأى أن المدعى عليه يتعرض للظلم.

أمّا الشروط التي حددها القانون السعودي لضرورة قبول الدعوى أمام المحكمة، وفي حال عدم توفرها هذا سيؤدي إلى ردّها. هي على الشكل التالي:

    • يجب أن يكون مقدم الدعوى له صفة شخصية وهي صفة المدعي، لضمان أن تكون الدعوى حقيقية وليست كيدية، أو قصده الإضرار بالمدعى عليه.
    • يجب رفع الدعوى أمام المحكمة المختصة بالنظر فيها، حيث أن رفع الدعوى أمام محكمة ليس لها الاختصاص بالنظر فيها. سيؤدي إلى ردّ الدعوى وعدم سماعها أمام المحاكم.
    • يجب أن تحتوي صحيفة الدعوى على سبب حقيقي لخصومة المدعي والمدعى عليه. كما يجب التأكيد للقاضي على أن كل الأزمنة والمهل القانونية قد انتهت، حيث أن رفع الدعوى قبل أوانها يستلزم ردها.
    • يجب التأكيد على أن من طالب بالحق هو المدعي وأن المدعى عليه ظلمه وسلب حقه.
    • كما يجب الحفاظ على سلامة اللفظ والكتابة القانونية الدقيقة عند صياغة صحيفة الدعوى، مستكملةً كافّة أوراقها واثباتاتها ومفرداتها المتعلقة بموضوع الدعوى قبل تقديمها إلى القاضي المختص.

وهنا علينا أن ننصحك بضرورة توكيل محامي خبير من مكتب الصفوة للمحاماة. للتأكد من دقّة المعلومات التي سترد ضمن صحيفة الدعوى المقدمة إلى القضاء.

تلك كانت الأسباب الشكلية التي تسبب رد الدعوى، أمّا عن الأسباب الموضوعية فهي كالتالي:

    • عدم كفاية الأدلّة التي تثبت صحة الدعوى.
    • أو كانت طلبات المدعي تناقض ما ورد في صحيفة الدعوى.

فيديو توضيحي لخدمة طلب إيقاف سير الدعوى عبر منصة ناجز.

حالات رفض الدعوى.

رفض الدعوى في المملكة العربية السعودية يعني أن تقوم المحكمة بالبحث في موضوع الدعوى وتتحقق من عدم وجود حق للمدعي في الادّعاء الذي قام بتقديمه. أو أن المدعي لم يستطع إثبات دعواه.

ويتم رفض الدعوى في حالات معينة، وهي:

    • أولًا أن تثبت المحكمة أن الدعوى فيها أحد أنواع الاحتيال، أو أنّها دعوى صورية.
    • رفض الطلبات العارضة أثناء الدعوى.
    • عدم وجود حق في موضوع الدعوى أو أن يثبت كون الدعوى المرفوعة أنها كيدية ولا تحتوي على حق للمدعي.
    • يتم رفض الدعوى في بعض الحالات التي لا يمكن للمدعي فيها إثبات حقه موضوع الدعوى.

وبعد التحقق من وجود إحدى هذه الحالات، تقوم المحكمة بإصدار قرار يقضي برفض الدعوى المقامة أمامها.

لكن من ناحية أخرى كان الاعتراض على الحكم برفض الدعوى جائز في السعودية وذلك أمام محكمة الاستئناف. بعد أن تراعى الضوابط والقيود المنصوص عليها في نظام المرافعات الشرعية في المملكة العربية السعودية.

وهنا يظهر الفرق بين رفض الدعوى أمام المحاكم السعودية وعدم قبولها. حيث أن رفض الدعوى يتم بعد الفصل في الحقوق التي تم التنازع عليها أمام المحاكم، والحكم الصادر برفض الدعوى يحوز الدرجة القطعية ويجوز استئنافه.

أمّا في حال عدم قبول الدعوى فيكون الاختلاف بينهما من حيث الشروط، أي أن هناك شروط معينة يتم قبول الدعوى أمام المحاكم من ضمنها رفع الدعوى قبل أوانها. وفي حال تخلّف أي منها سواء بالشروط الشكلية أو بالشروط الموضوعية يترتب عليها عدم قبول الدعوى.

الاعتراض على رد الدعوى في السعودية.

في أغلب الأحيان يقوم المدعي أو المدعى عليه بتقديم الاعتراض على الحكم الصادر من محاكم الدرجة الأولى، في حال شعر بالظلم أو عدم الإنصاف من القرار موضوع الاعتراض.

لكن المشرع السعودي فرض قيوداً وضوابطاً على تقديم هذا الاعتراض، وفي حال لم يتم الالتزام بها فإنّ هذا الاعتراض سيُرد وسيُحكم بعدم قبوله.

لذلك من الأفضل توكيل محامي يترافع عنك أمام درجات التقاضي في المحاكم السعودية كافة. لأنّ كتابة اللوائح والاستدعاءات تحتاج إلى خبرة في الأحكام القانونية والأنظمة، إضافة إلى حصيلة المحامي العلمية طوال سنين عمله.

وبحسب ما جاء في نظام المرافعات الشرعية في المملكة العربية السعودية، فإنّه يجب الاعتراض على رد الدعوى خلال 30 يوماً من اليوم الذي يلي تبلغ الحكم.

شروط تقديم الاعتراض

    • يتم توقيع الاعتراض من صاحب العلاقة أو الوكيل الشرعي عنه.
    • يحوي الاعتراض على التاريخ الذي صدر فيه الحكم موضوع الاعتراض.
    • تقديم الاعتراض خلال المدة الزمنية التي حدّدها نظام المرافعات الشرعية، فيما عدا ذلك سيتم رده.
    • على صاحب الاعتراض أن يذكر في اعتراضه إذا ما كانت المحكمة قد أعطت الحق الكامل للمدعي في ادعائه، أو أعطت المدعى عليه حقه الكامل في الرد والدفاع.
    • يجب أن يتضمن الاعتراض الأسباب التي استند فيها القاضي على الحكم الذي أقرّه، سواء كان قد استند على أدلّة غير مطروحة في الدعوى أو قد خالف تطبيق قاعدة فقهية، أو اجتهاد قضائي أو مادة قانونية متّبعة في النظام السعودي.

الأسئلة الشائعة.

بالطبع يجوز استئناف الحكم الصادر برفض الدعوى لكن في حال تم الاستئناف فإننا نخسر درجة من درجات التقاضي. وبالتالي في حال استجد شيء جديد في الدعوى يفضل إعادة رفع الدعوى أمام المحكمة المختصة من جديد.
تحدد قيمة رسوم دعوى قضائية وفق قيمة المبلغ الذي يطلبه الموكل أو المدعي، أو على حسب قيمة الشيء المتنازع عليه في حال كان إثبات عقد أو إلزام بتنفيذ عقد ما.

وفي الختام قدمنا لكم في مقال رفع الدعوى قبل أوانها معلومات متنوعة ومفيدة نتمنى أن تكون قد جمعت كل ما يلزمك في أي دعوى تتعرض لها.

وبالتأكيد إن أفضل حلّ لكسب قضاياك هو توكيل محام متخصص من مكتب الصفوة للمحاماة والاستشارات القانونية، لذلك لا تترد بالتواصل معنا.

اقرأ المزيد عن: صيغة دعوى ديوان المظالم، وأسباب رفض دعوى الخلع، أيضا نصائح قبل رفع دعوى قضائية، بالإضافة إلى شروط قبول الدعوى في ديوان المظالم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *